تنظيم الدولة الإسلامية يهاجم مدينة نمرود الآشورية القديمة

تنظيم الدولة الإسلامية يهاجم مدينة نمرود الآشورية القديمة

اعلنت وزارة السياحة والآثار العراقية امس ان هاجمت الدولة الإسلامية بالجرافات (نوع الجرافة المستخدمة لإزالة التربة) موقع نمرود الأثري القديم، في شمال البلاد ، وهي الأحدث في سلسلة من الهجمات على ماضي البلاد والتي نفذتها الجماعة باسم تفسيرها المتشدد للشريعة الإسلامية.

وقالت الوزارة في بيان:عصابات داعش (أو داعش) الإرهابية تواصل تحدي إرادة العالم والمشاعر الإنسانية بعد ارتكاب جريمة جديدة«.

نمرود هي مدينة أسسها الملك الآشوري شلمناصر الأولالذي توفي عام 1245 قبل الميلاد. من بين أكثر الأشياء إثارة للإعجاب في مدينة نمرود تماثيلها الضخمة المعروفة باسم 'لاماسو«، مخلوقات أسطورية تمثل الأسود أو الثيران المجنحة برؤوس بشرية ولحى.

أعرب جورج بابجيانيس ، المندوب الرسمي لمنظمة اليونسكو للتراث العالمي في العراق في الفترة من 2009 إلى 2011 ، عن أن فقدان أي قطعة من نمرود يمثل ضربة قاسية للحفاظ على التاريخ. «يحاول المتطرفون تدمير التراث الثقافي بأكمله للمنطقة في محاولة لإعادة كتابة التاريخ على صورتهم.«.

بعد دراسة التاريخ في الجامعة وبعد العديد من الاختبارات السابقة ، ولدت Red Historia ، وهو مشروع ظهر كوسيلة للنشر حيث يمكنك العثور على أهم الأخبار في علم الآثار والتاريخ والعلوم الإنسانية ، بالإضافة إلى المقالات المثيرة للاهتمام والفضول وغير ذلك الكثير. باختصار ، نقطة التقاء للجميع حيث يمكنهم مشاركة المعلومات ومواصلة التعلم.


فيديو: العراق- تدمير مدينة نمرود: تنظيم الدولة الاسلامية يتحدى العالم